Youth Developement

كرسي الأمير نايف يدعم بحوث تنمية الشباب

أطلق كرسي الأمير نايف بن عبدالعزيز مشروع دعم بحوث علمية لتنمية الشباب للمختصين والباحثين والمهتمين في قضايا الشباب. وتضمنت اشتراطات المشاركة فى إعداد البحوث أن يكون البحث مهتما بقضايا الشباب السعودي، أن تكون القضايا ملحة ولم يتم تناولها بشكل مكثف من قبل، أن يستخدم الباحث كافة أدوات البحث العلمي للوصول إلى النتائج والتوصيات وأن تكون قابلة للتطبيق، أن يشمل نتائج البحث آليات مفصلة لتفعيل وتطبيق التوصيات وضرورة أن تغطي عينة البحث الشباب في جميع مناطق المملكة على الموقع الإلكتروني للكرسي www.nayefchair.org. وتأتي هذه البحوث كهدف من أهداف الكرسي لإثراء المعرفة وإنتاج الدراسات الميدانية في مجال الشباب والمساهمة في المحافظة على القيم والسلوكيات الإيجابية الموجودة في مجتمع الشباب. يذكر أن كرسي الأمير نايف يهتم بقضايا الشباب وهمومه بنظرة شمولية، قيم ومبادئ المجتمع السعودي والتي تستمد منها كافة الحلول لمواجهة مشاكل وقضايا الشباب، ويستهدف الكرسي شريحة الشباب من الجنسين في كافة محافظات المنطقة الشرقية لكي تمثل آراء كافة الشباب في المنطقة، ويعد هذا المشروع أحد أساليب تحقيق أهداف الكرسي الذي تسعى جامعة الأمير محمد بن فهد لجعله أحد أهم الكراسي العلمية ذات الصلة بتنمية الشباب وفق رؤية معاصرة تقوم على قيم ومبادئ المجتمع السعودي.